رحلة قطر التدريبية

رحلة قطر التدريبية

  • ابراهيم حمد خميس السعيدي
    ابراهيم حمد خميس السعيدي
    نشر في : 22 يوليو، 2021

اختتم وفد طلبة كلية البريمي الجامعية المشارك في رحلة قطر التدريبية 2020، البرنامج دبلوم التأهيل الوظيفي والذي ينظمه معهد الواحة للتدريب والتطوير بالتعاون مع كلية البريمي الجامعية وبمشاركة المدرب خليفة العيسائي والمدرب عبد الله المعمري كمشرفين ومدربين للطلبة في دبلوم التأهيل الوظيفي.

وقال رئيس الوفد مدير عام معهد الواحة للتدريب والتطوير ابراهيم بن حمد السعيدي «تأتي هذه الرحلة العلمية والتدريبية إلى دولة قطر الشقيقة لما تتميز به من نهضة عمرانية وثقافية وعلمية في المجالات المختلفة، حيث شملت زيارة الوفد الطلابي لمجموعة من المعالم الرئيسية، اكتسبوا من خلالها المعارف والمعلومات، وتعرفوا عن قرب على بعض التجارب الرائدة وذلك لصقل مواهبهم ومهاراتهم العلمية والعملية

وتعددت محطات الرحلة حيث زار الوفد جامعة قطر والتقى مع نائب رئيس الجامعة، كما تم زيارة مجموعة من الكليات مثل كلية الطب وغيرها والاطلاع على نظام الدراسة والمباني الجامعية، والاستفادة من تجربة الحياة الطلابية في الجامعة.

كما زار الوفد كذلك المجلس التراثي، وسوقي واقف ومشيرب ومجموعة من المتاحف والحي الثقافي بكتارا وذلك بهدف الاطلاع على تاريخ دولة قطر الشقيقة، كما زار مجموعة من المؤسسات المالية المهمة بهدف تعريف الطلبة على سوق العمل في هذا القطاع، حيث تمت زيارة البنك الدولي الإسلامي ومركز قطر للمال والأعمال ومصرف الريان الاسلامي، كما شارك الوفد في ملتقى الشباب القطري والذي تنظمه وزارة الشباب والرياضة القطرية وكذلك نادي فتيات الدوحة وذلك بهدف الاطلاع على التجارب الشبابية الرائدة والناجحة في هذا القطاع، واختتم الوفد زياراته بزيارة مبنى قناة الجزيرة الإخبارية وتعرف على أركانها المختلفة واطلع على قطاع العمل في الجانب الاعلامي وتجربة قناة الجزيرة المميزة.

وحول الزيارة تحدثت الطالبات المشاركات حيث قالت هدى الظاعني» تم اختياري عن طريق الدورة ضمن أفضل 10، فشعوري لا يوصف، امتزاج الفرح مع الفخر بالنفس وعُززت ثقتي بالله ان هذا الحصاد والانجاز كان ناتج التعب والجهد» وقالت رحيل البادية «أضافت الرحلة لي العديد من المعلومات والأفكار سواء في مجال العمل التطوعي والجماعات الشبابية أو في مجال ريادة الأعمال أو مجال التعليم، كما علمتني الطرح الجيد للأفكار وتقبل الرأي المعاكس وأدارة الحوار والنقاش ومهارات التواصل والتعامل مع الشخصيات المختلفة والتعاون مع الجماعة».

أما ناعمة النعيمية فقالت «في الحقيقة رحلة قطر كانت تحمل طابعين تعليمي وترفيهي، فكما نعلم بأن قطر دولة صغيرة متحضرة ذات تاريخ قديم من خلال زيارتنا لها تعرفنا على الشريط الزمني لي دولة قطر إلى حين وصولها إلى هذا العمار والازدهار، وأيضاً تعرفنا على إبداعات الشباب التي ساهمت بالتأكيد في رقي الدولة، ومن الجانب الترفيهي وتجديد الطاقات قمنا بجول ممتعه بالقارب والقطار والمشي في سوق واقف كما حرصنا كل الحرص على استغلال كافه الرحلة في المجال التعليمي والاستفادة من خبرات المدربين حتى في طريق ذهاب والعودة، وفي صعيد الخاص قد تعلمت الكثير من الأشياء فيما تخص الحياة وطريقة تعامل وصبر وتحمل المشاق ومساعدات الآخرين والتعاون»، وأضافت مرام الشكيلية « تم اختياري لرحلة قطر عن طريق تقييم الأساتذة لنا في الاختبارات وبعد التقييم تم اختياري من ضمن الطلاب المختارون لرحلة قطر وكانت هذه اللحظة المنتظرة ومن جانب اخر كنت سعيدة جداً مع بعض الخوف والتوتر من هذه التجربة الجديدة، حيث إن رحلة قطر حصدت منها ثمار عدة وأهمها الصبر والتفكير بتأني قبل فعل أي شيء وأيضاً التفكير بإبداع ورؤية مختلفة للأشياء من حولي وللأحداث واضافة العديد من التجارب التي لا تسعها السطور وإنما تركت أثرا طيبا داخلي وواضحا على أفعالي ومن رأيي في الزيارات القادمة تحديد جدول الزيارات بوضوح مع تحديد الوقت


احدث الاخبار

البريمي تبرمج 22 يوليو، 2021

اترك تعليق